جائزة حمدان التعليمية ترعى المؤتمر الدولي لكلية التربية في جامعة ‏الإمارات العربية المتحدة

جائزة حمدان التعليمية ترعى المؤتمر الدولي لكلية التربية في جامعة ‏الإمارات العربية المتحدة

23 فبراير 2017


برعاية جائزة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز بدأت يوم أمس في جامعة الإمارات العربية المتحدة بمدينة العين فعاليات المؤتمر الدولي لكلية التربية تحت شعار "الابداع، والابتكار، والبحث من أجل التميز في التعليم" الذي يستمر لمدة 3 أيام بحضور عدد كبير من المعلمين والممارسين المهنيين في مجال التعليم العام والعالي بالدولة .

ويشارك هذا المؤتمر الدولي نخبة من الباحثين والتربويين من مختلف دول العالم لطرح أحدث الأفكار والتجارب والبحوث في مجال الإبداع والابتكار التي من شأنها أن تسهم في تحسين نواتج التعلم.

وحضر الافتتاح عدد من المسؤولين وفي مقدمتهم سليمان الأنصاري المدير التنفيذي بالجائزة وغالب الحضرمي نائب مدير الجامعة للدراسات العليا والدكتور علي الكعبي نائب مدير الجامعة لشؤون الطلبة والتسجيل، حيث ألقى الدكتور جمال المهيري الأمين العام للجائزة كلمة الافتتاح أفاد فيها بأن جائزة حمدان تضع ضمن أولوياتها دعم شركائها الاستراتيجيين وخاصة وزارة التربية والتعليم والمناطق التعليمية والجامعات بهدف رفع مستوى وكفاءة التفاعل مع معايير الجائزة ومشروعها لرعاية مستهدفيها من   الموهوبين والمبدعين. وأضاف أن رعاية الجائزة لهذا المؤتمر الدولي يحقق فرصةً سانحة في سياق النهوض بالتعليم، خاصة أن البرنامج يستهدف كوكبة متميزة من الأساتذة والعلماء والباحثين والتربويين في مجال البحث والابتكار من مختلف دول العالم، مؤكدا حرص الجائزة في دعمها للمشاريع والمبادرات التي تهدف للتطور المعرفي والعلمي في مجال الموهبة والابداع والابتكار. 


وأشار المهيري أن المؤتمر حقق أهدافه بفضل التنظيم الجيد لإدارة جامعة الإمارات حيث شهد عدد غفير من المشاركين من مختلف إمارات الدولة ودول أخرى وتم تنظيم ورش عمل وندوات علمية وجلسات نقاشية تتناول أهمية ترسيخ ثقافة الإبداع والابتكار والبحث وكيفية تأثيرها في تطور منظومة التعليم برمتها للوصول إلى درجة التميز في التعليم.    

  وشمل المؤتمر في يومه الأول 21 ورشة وجلسة تعليمية من ضمنها جلسة تحت عنوان "فاب لاب الإمارات" قدمتها مروة صحراوي رئيس قسم الابتكار بالجائزة، حيث قامت بتعريف الحضور على أحدث مشروع بالجائزة والمعني بالتصنيع الرقمي والابتكار عبر إتاحة استخدام أحدث الأجهزة والبرامج ومعدات التصنيع الرقمي في مختبر فاب لاب الرئيسي في مقر الجائزة بدبي. 

 

 ويعد هذا المؤتمر الأول من نوعه الذي يناقش أهمية الابتكار في ايجاد الحلول المستدامة للعقبات التي تحول دون تحقيق الأنظمة التعليمية للمستويات المطلوبة لتأهيلها في الوفاء بقيم المستقبل واشتراطاته المتطورة.